أخبار الرياضة

تحليل لوضعية برشلونة بعد التعادل مع إيبار

برشلونة يسقط فى فخ التعادل مرة أخرى فى مباراة غاب عنها التوفيق عن هجوم و دفاع البرسا، دخل البرسا بتشكيل (3-5-2)، وعلى الجهة المقابلة لعب  إيبار بتشكيل (4-2-3-1).

رونالدكومان لم يخطئ سوى فى إشراك بوسكيتس، وكما قال ميسى كومان كان شجاعاً لتولى تدريب البرسا، فريق رحلت عنه الإدارة التى كانت السبب الرئيسى لوضع الفريق الحالي، ويفتقد الفريق لثلاث لاعبين فى ثلاث مراكز مهمة قلب دفاع، إرتكاز و قلب هجوم،ولا يملك النادي المال لشراء اللاعبين المطلوبين لدعم الفريق وخطط المدرب و فوق كل ذلك يصاب فاتى الذى أضاف بعض الضياء مع ميسى فى هذه الظلمة التي يمر بها النادي.

برايث وايت المجتهد لا يصلح أن يتحمل عبء مركز فاتى أو قلب الهجوم، و نعم كان يجب أن يسدد بيانيتش الأفضل فى الكرات الثابتة على أرض الملعب، لكن اللاعب فقد تركيزه وثقته فى نفسه بعد إهدار ركلة الجزاء و كان لابد من استبداله وإشراك ديمبيلي على الرواق الأيسر.

وبالنسبة لأنطوان جريزمان من كم الإنتقادات التى ينالها بسبب أو بدون سبب، الفرنسي يمر بفترة غريبة من إنعدام التوفيق لكن أحمق الذى يقلل من قيمته الفنية.

الموهوب ترينكاو الذى قلما ما يلعب فى مركزه و قليل الوقت الذى يناله من المباراة و يحتاج الوقت لإثبات نفسه فهو يلعب باستعجال لإثبات أحقيته فى مركز رئيسي في تشكيل الفريق.

وصاحب الحظ السيئ في المباراة أروخو الذى لولا خطأ الهدف لكنا أعطيناه حقه على أداءه العالى فى الدفاع من تشتيت أغلب الركنيات مع حرية الضغط خلف مينجويزا ولينجليت و الفوز فى أغلب الالتحامات لطول قامته و سرعته فى الضغط، لكن بخطأ ساذج محى أداء أخر 6 مباريات له.

تعادل ظالم للبرسا، إيبار لم يقوم سوى بهجمة واحدة كانت على الرواق الأيمن مع تسجيل هدف من خطأ فردي الذى أصبح مكرراً مع البرسا.

استقبل برشلونة 10 أهداف من أخطاء فردية
نيتو خطأين
لونجليت خطأين
مينغويزا
دي يونغ
بيكيه
شتيغن
غريزمان
أراوخو
البارسا يملك مواهب ذو إمكانيات عالية و مدرب ذا أفكار ممتازة لكن يحتاجون الوقت، ولكن تكمن المشكلة أن فريق برشلونة مطالب بالفوز دائماً، وحتى نتيجة التعادل تعتبر غير مرضية لأنصاره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى